Sign in to follow this  
Followers 0
Abu.Huzaifa

تحقيقات رضوي در علمِ غيب نبوي

4 posts in this topic

نام كتاب :تحقيقات رضوي در علمِ غيب نبوي

 


 مصنف: محمد زبير احمد رضوي صفحات :١١٢

 


ناشر :شعبه نشر و اشاعت دار العلوم فاروقيه، مدھ نگر، بلرام پور

 


مبصر :محمد فياض احمد القادري

 

 


 يه ايك حقيقت هے كه كتابوں نے دنيا بدل ڈالي، ظلمات كے پردے چاك كر ديے، منصف مزاج مصنفوں نے ظلمت ميں اجالا كيا اور اجالے ميں اجالے كو تقويت بخشي۔ چوں كه مذهبِ اسلام ايك لاثاني فطري اور عالمي مذهب هے۔ اس ليے اس كي تعليمات كو جانچنے پركھنے كا كام ايك طويل عرصه سے جاري هے اور اپنے اور بيگانے سب اس پر كام كر رهے هيں۔

 


اسلامي تعليمات كا ايك اهم عنوان مقامِ رسالت و نبوت بھي هے۔ يه عنوان انتهائي تحقيق طلب اور نازك هے۔ بڑے سے بڑے ذهن و فطين مصنفوں نے اس عنوان پر لكھنے ميں ٹھوكرں كھائيں اور گستاخيِ رسول كے مجرم قرار پائے جس سے ان كي دنيا وآخرت دونوں تباه هو گئيں۔ اس عنوان كے تحت بهت سارے ذيلي عنوانات بھي هيں ان ميں سے ايك عنوان هے٫٫آخري نبي محمد صلي الله عليه وسلم كا علم٬٬۔

 


چوں كه مذهبِ اسلام كے فروغ و استحكام اور اس كي تعليمات پر بحث و تحقيق كا كام صحابه كرام رضوان الله تعاليٰ عليهم اجمعين كے زمانے هي سے شروع هو چكا تھا، اس ليے اس عنوان پر لائبريريوں اور كتب خانوں ميں بهت سا مواد جمع هو گيا۔ اسلاف و اخلاف كي روايتيں، محققين و مفسرين كي گراں قدر تحقيقات و تفسيرات كے خزانے اكٹھے هو گئے هيں، ليكن تحقيق ايك ايسا كام هے جو كبھي ختم هونے والا نهيں۔

 


اس حسين روايت كو برقرار ركھتے هوئے ابو البركات محمد زبير احمد رضوي دام ظله نے علومِ مصطفي عليه التحيۃ والثنا كو معتبر قديم و جديد كتابوں كے مطالعه اور قرآن و حديث كي زريں عبارات كي مدد سے ثابت كيا هے كه سرورِ كائنات خاتم الانبيا صلي الله عليه وسلم كا علم عام انسانوں كي طرح نهيں هيں۔ بلكه آپ پر الله رب العزت كا ايسا خصوصي كرم هے جيسا نه اگلوں پر هوا اور نه پچھلوں پر هوگا۔ آپ پر خداے بزرگ و برتر نے كائنات كے اسرار و رموز كھول ديے هيں۔ آپ كے انشراحِ صدر كا يه عالم هے كه قيامت تك واقع هونے والي بهت سي چيزوں كو اجمالاً اور تفصيلاً آپ نے بيان كر ديا۔ الله تعاليٰ نے آپ كو علمِ غيب عطا كيا، اممِ سابقه اور انبيا ے سابقين كے احوال و كوائف كي جانكاري دي، نيز آئنده آپ كي امت كيا كرے گي، كن كن ادوار سے گزرے گي اور كيسے كيسے نشيب و فراز سے دوچار هوگي، آگاه كيا۔ آگے چل كرمصنف نے الله تعاليٰ اور رسولِ اكرم صلي الله عليه وسلم كے علمِ غيب ميں فرق كو بھي واضح كيا تاكه كسي كو يه خلجان نه هوكه معاذ الله ايك صفت ميں الله اور رسول شريك هيں۔ آپ نے يه بتايا هے كه الله تعاليٰ كا علم قديم، واجب، ذاتي، ازلي، ابدي اور غير متناهي هے، جب كه رسول الله صلي الله عليه وسلم كا علمِ غيب عطائي، حادث ، ممكن اور محدود هے۔

 


موصوف كي تحقيق كي سب سے بڑي خصوصيت يه هے كه انھوں نے كوئي بات اپني طرف سے نهيں كهي هے، جو كچھ كها هے، قرآن و حديث اور اسلاف و اخلاف كے اجماع كي روشني ميں كها هے۔ علمِ غيبِ مصطفي صلي الله عليه وسلم پر ايسے ٹھوس اور مستحكم دلائل پيش كيے هيں جن كے هوتے هوئے علمِ غيبِ نبوي كا انكار نهيں كيا جا سكتا۔

 


 اگر كوئي قرآن كي كسي آيت كا انكار كرے يا حديث متواتر اور حديثِ مشهور كا منكر هو اور ضرورياتِ دين كي توهين كرے تو وه مومن هر گز نهيںبلكه كافر هو جائے گا۔ يه سب كچھ جاننے كے باوجود محمد بن عبد الوهاب نجدي، اسماعيل دهلوي اور ان كے غلام مولوي صغير احمد هرهٹي تلشي پور اور اس كے علاوه بهت سے وهابيوں نے ضرورتِ ديني كا انكار كيا۔ قرآن كريم كي آيات كريمه كو جھٹلايا اور علمِ غيبِ مصطفيٰ پر دلالت كرنے والي قرآني آيتوں اور حديثوں كا انكار كيا اور ان آيتوں پر ايمان ركھنے والوں پرسب و شتم كيا، مذهبِ اهلِ سنت كو غلط بتايا، سوادِ اعظم كي اهانت كي اور وهابيت كو، جو عين كفر هے، حق بتايا۔ كيا يه سب كفر نهيں، كيا يه دينِ اسلام سے بغاوت نهيں، كيا يه رسولِ اعظم صلي الله عليه وسلم كي وفاداري سے انكار نهيںهے۔ تو پھر ايسے لوگ مسلمان كيسے هو سكتے هيں اور ان كي باتوں پر كان دھرنا كيوں كر روا هو سكتا هے؟؟؟

 


مسلمانوں كو چاهيے كه پاسبانيِ حرم اور ناموسِ رسالت كے تحفظ كي خاطر متحد هوں اور سيلِ رواں بن كر اسماعيل دهلوي اور اس كے هم نواو ں كا قلع قمع كرديں اور ان تمام كتابوں كو نذر آتش كر ديں جس ميں نبيِ كريم صلي الله عليه وسلم كي شان اقدس ميں ادني سي بھي تنقيص پائي جاتي هو۔تحقيقات رضوي در علم غيب نبوي جيسي تمام كتابوں كو دنيا ميں عام كيا جائے، جن كے مضامين نبيِ كريم صلي الله عليه وسلم كي تعظيم و تكريم سے لبريز هوں اور جن كے هر هر حرف سے مصطفي جانِ رحمت صلي الله عليه وسلم كي وفاداري كي خوشبو پھوٹتي هو۔

 


تحقيقات رضوي در علم غيب نبوي كو مصنف نے محبتِ رسول صلي الله عليه وسلم ميں مستغرق هو كر تصنيف كيا هے۔ قارئين اس كتاب سے مستفيد هوں اور دوسروں كو استفاده كرنے كي تلقين كريں۔

Share this post


Link to post
Share on other sites

حضور اس کتاب کا لنک کیا ہے؟؟

یہاں اپ لوڈ کر دیجیے ۔جزاک اللہ خیرا

Share this post


Link to post
Share on other sites

Create an account or sign in to comment

You need to be a member in order to leave a comment

Create an account

Sign up for a new account in our community. It's easy!


Register a new account

Sign in

Already have an account? Sign in here.


Sign In Now
Sign in to follow this  
Followers 0

  • Recently Browsing   0 members

    No registered users viewing this page.